الواد زي الفل .. بس بلاش دماغ صراصير

– عايز أقابلك ضروري
* ماشي نتقابل بكرة على الظهر
– لا .. بقول لك ضروري .. يعني دلوقت
* يا عم الساعة ١١ بالليل خليها بكرة

– لأ الموضوع ضروري و لازم أقابلك دلوقتي

لأول مرة حد يعمل معايا كده وابقى رايح مش قلقان ، و لا بفكر في هذا الهام..
وصلت القهوة لقيته بيجري
– أقعد لغاية ما أجيلك .. أجيب علبة سجاير
قعدت لقيت الافندي شارب ٢ قهوة و طالب الثالثة ، ماعرفتش غير لما الواد حط الكباية لقيتها معسلة ، لسة هزعق للقهوجي على قلة المزاج .. لقيته جايب لي القهوة السادة ..
قهوتك ياريس … دي ثالث قهوة للباشا … مش عارف مزاجه واقف ليه الليلة دي ..
جاب السجاير .. و جه اترزى …

لسة ما قلتش خير لقيته بيقول لي :

الواد اللي عنده ١٢ سنة بيشرب سجاير …

أنا في العادة مش سفيه ، باعرف ألم نفسي ..

مش حا هحكيلكم أنا قلت إيه و عملت إيه .. لكن الخلاصة فرجت عليه القهوة والحتة كلها …

بقى يا بن اللي واللي واللي … منزلني من بيتي وضارب مشاوير عشان ابنك بيشرب سجاير …

لا يا معلم .. ابنك بيشرب حشيش وبانجو كمان إيه رأيك…

بقى يا حمار بتحشش من وانت عندك ١٥ سنة ، و ما تعرفش إن ابنك بيشرب سجاير من قبل ما يكمل عشر سنين …

يعني الواد أبوه بيحشش ، و جده الله يرحمه كان بيحشش و هو واقف في اللجنة (المرحوم مات عميد شرطة) واخواتك وولادهم بيحششوا..

عايز الواد يطلع إيه .. شيخ المقارئ المصرية

هو ليه كل ابن كلب واكل مال النبي ، و صور وأفلام سكس على تليفونه ، و طول النهار قاعد بيتكلم مع دي و دي ، و طالع نازل كل حياته شمال ، و بيسب الدين في الطالعه والنازلة …

و مش قادر يقتنع إن ابنه ممكن يشرب سجاير و يحشش و يشرب خمرة
ليه مقتنع إن مراته أشرف واحدة في الدنيا وانها مش زي ما هو طايح في نسوان البشر اتكعبلت في واحد ناقص زيك
ليه مش قادر تتخيل ان بنتك جالها واحد معووج زي عوجتك وانت عندك ١٧ سنة  و مدوب كعوب البنية وراه في الحتت اللي مطمن إن ما حدش هيشوفهم فيها …

سيبك من قصة كما تدين تدان و العين بالعين و جدارك وجدار جارك والكلام الكبير ده ..
ده كان في عهد النبوة والصحابة .. كان عنده الخبر أن الزمان سيفسد .. بس ما كانش يمكن يتخيل إنه هييجي رمم زينا يتولدوا مسلمين ويعيشوا ويموتوا مسلمين ، و يضربوا بطاقات النسب الشريف بالحق والباطل ..

و مع ذلك ربنا كتب لهم أن لا يعذبوا بخسف …

يااااه .. ده من رحمة ربنا بينا … إنه يعذبنا ببطء .. ما تموتش مرة واحدة .. تفضل تموت كل يوم مائة مرة بخيبتك و بهبلك .. يمكن تتعظ .. و تبطل .. وأهو يمكن تكفير ذنوب…

انت عايز أبوك كان مرتشي ، وانت و عيلتك بتجاملوا بعض من السحت و مايتسلطش عليك اللي ياخد من حبابي عنيك …

ده انت حجيت انت و امك الست الطاهرة سحت ، طالع سفلقة ، مع مقاول حج أصلاً حرامي ، و ليلة السفر صحابك عملوا لك سهرة التوبة يا حاج .

إيه الناس دي .. انتوا إيه … طايقين نفسكم ازاي … إيه العيشة اللي انتو عايشينها دي …

طبعاً الكلام ده بقوله للناس اللي بتسمع قرآن ، و لما تيجي تسب الدين بيقول صدق الله العظيم و يطفي القرآن .. و بعدين يسب الدين ..

أما الملحد و لا اللي بيعبد صراصير … حبيبي أنا ما عنديش مشكلة معاك .. حبيبي وصاحبي وكفاءة .. بس وحياة أهلك بلاش تشلني و تقول لي الواد بيشرب سجاير ..

أهم حاجة اطمئن إنه مش بيشرب سجاير صيني ، و إن الحشيش نوع نظيف ، و حاول تطمن إنه ما وصلش للصليبة و الحقن والبودرة إن أمكن ، و انك ما تلاقيهوش بيتجوز في قسم شرطه عشان صاحبته حامل ..

غير كده إنت زي الفل ، و هذا الشبل من ذاك الأسد ..

ملاحظة للناس اللي عارفاني من زمان .. كتبت قصة شبيهة من زمان … لكن الموضوع تكرر..

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s