السحلب ما بيتقلبش يا بهايم

با ختصار

مبارك كان بيسيب السحلب لغاية ما يبرد .. و يقول لها سخنيه في المايكرويف على درجة هادية و هاتيه ، و عمره ما شربه و لا دلقه و لا غير الكباية.. ٣٠ سنة.

جه الواد سخن سندويتش جبنة رومي و رفع درجة الحرارة عشان الجبنة تسيح .. خرب الليلة .. قامت مسحت بيه البلاط و نسيت ترجع الحرارة للمعتاد .. فار منها السحلب.

طبعاً مبارك أذكى واحد في العالم يسخن السحلب و مايشربوش .. عشان عارف إنه بايظ منتهي الصلاحية..

كل اللي جه بعد كده .. أو خايف .. لأنه ما زال يعيش في عباءة أذكى إخواته – و هو فعلاً كان أذكى اخواته .. دفنهم كلهم وخد عزاهم وربى لهم عيالهم – بس كبر بقى .

مكسل يغير الكباية و لا يغسلها و لا حتى يغير السحلب …

إلا بنفس العفانة و الوساخة .. لكن كل واحد يلم زبالته و يباصو نفس الكباية لبعض لا حد بيشربها ولا حد بيرميها و لا حد مكلف نفسه يحطها حتى تحت كرسي عشان حد يكسب ثواب ويخبطها برجله بالغلط و نخلص …
إلا كل واحد يشمها و يقلبها بنفس المعلقة الوسخة و المصيبة كل ما تقع في إيد أشول يقلبها بالعكس ، و يرجع يهزها ويرميها للي جنبه..

مبارك كان ذكي ليه .. لأنه فاكر كلمة أبوه وهو صغير :
السحلب ما بيتقلبش يا حمار

فكره السحلب بس فهمه كويس جداً و كان محدد هدفه ..

لغاية النهاردة .. محدش قادر يقول : السحلب ما بيتقلبش .. لأنها بتيجي باكيچ .. لازم يقول :

#السحلب_ما_بيتقلبش_يا_حمار
#السياسة_المصرية
#الرأي_العام_المصري

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s